مسابقةI make 4 my city في دورة 2017 فل ننطلق!

I make 4 my city : le sport pour tousالرياضة للجميع، هذا هو الموضوع الذي اخترناه لدورة هذه السَّنة لمسابقةI make 4 my city . وغرضنا هو أن نُبرِز ما في جعبة الشَّباب غير المؤهلين الذين استفادوا دورة تكوينية في إحدى ورشات فَابْ لَابْ التضامن مِن قُدُرات على الإبداع والابتكار.

إنَّ باب المشاركة في المسابقة مفتوح أمام ورشات "فابْ لاب التضامن" السِّتين التابعة لمؤسستنا. وتولي دورة هذه السَّنة أهمية فائقة لقِيَم التَّقاسم والسعي المستمِر إلى التَّقدم، وهي القيم ذاتها التي ينهض بها ترشيح باريس من أجل تنظيم الألعاب الأولمبية والألعاب الأولمبية للأشخاص المعاقين في دورة سنة 2024.

مبادرة مُبتكرة وتضامنية

نظرا لما تحقق من النجاح في دورة سنة 2016، قرَّرت شبكة ورشات "فاب لاب التضامن" أن تشارك للمرة الثانية في هذه المسابقة الدولية للابتكار الرَّقمي. وإعرابًا عن الأولوية التي نوليها لالتزامنا في مجال التكوين الرَّقمي، نقترح هذه السَّنَه على أفرقة ورشات "فاب لاب التضامن"، في 11 بلدًا، أن يبتكروا حلولا رقمية (نماذج أولية، تطبيقات، وغيرها) من أجل تيسير ممارسة الرياضة بالنسبة للأشخاص الذين يصعب عليهم ذلك لأسباب اقتصادية أو صحية أو نظرا للبعد الجغرافي... وتسعى هذه المبادرة التضمانية إلى إبراز قُدُرات الشباب الذين المحتاجين يستفيدون من الاستقبال والتكوين المجاني في ورشات "فاب لاب التضامن".

ثلاث جوائز للفائزين، مهنا جائزة خاصة تُقَدَّم بمساهمة باريس 2024

بحلول نهاية شهر ماي، سيتم اختيار المشاريع التي جاءت بها مختلف ورشات "فاب لاب التضامن"، وسيتم طرحها للتصويت، حتى يتم تتويج الفائزين بجوائز تنقسم إلى ثلاث فئات، قيمة كل واحدة منها 15000 أورو:
جائزة لجنة تحكيم مؤسسة أورنج،
جائزة المجتمع الإلكتروني،
جائزة باريس 2024، المنبثقة عن الشراكة بين أورنج وترشيح باريس 2024، وتعكس الزخم الرياضي الدولي الذي تثيره الألعاب الأولمبية.

وتتوِّج الجوائز الثلاث أفضل المشاريع التي من شأنها أن تنهض بفرص ممارسة الرياضة بالنسبة للجميع، في كل مكان، أن تدعم الاختلاط في مجال الرياضة وتغير نظرة المجتمع إلى الإعاقة وأن تساهم في التصدي لأوجه اللامساواة.
سيتم توزيع الجوائز يوم 6 جوليه في أورنج فيلودروم ((Orange Vélodrome بمدينة مارسيليا الفرنسية.

مسابقة "فاب لاب التضامن" دليل على نشاط الشباب الذين هم في طور إعادة الإدماج

أفاذت بريجيت أودي، الكاتبة العامة لمؤسسة أورنج: "إنَّنا نولي أهمية خاصة لتشجيع روح الإبداع لدى الشباب الذين عادة ما لا يحظون بالفرص الكافية للوصول إلى العالم الرقمي. ونعتقد أن الورشات فاب لاب تُساهم في تفجير الطاقت الكامنة لدى صانعي الغد. إنَّ تحدِّي "I make 4 my city" هي نافذة يُعرَض من خلالها الابتكارات الرقمية التي يبدعها الشباب المهمشين وغير المؤهَّلين، بفضل استفادتهم من تأطير تعاوني ومن شبكة مساعدة متبادلة تتماشى واحتياجاتهم. نوَدُّ إبراز عطاءاتهم على الصعيد الفرنسي والعالمي".
يشتغل الشباب جنْبًا إلى جنب، تحت إشراف مديري الورشات، حيث توضع رهن إشارتهم كل المعدَّات المتوفِّرة في كل فاب لاب، من طابعات ثلاثية الأبعاد وآلات التقطيع بالليزر وآلات تقطيع الفينيل وآلات الخياطة الرقمية وفَارِزات وآلات التشكيل بالحراراة وبرامج متخصصة إلى جانب آلات ومعدَّات أكثر تداولا.

وباب المشاركة في التحدي مفتوح أمام:
الشباب المستفيدين من خدمات إحدى ورشات فاب لاب التضامن بفضل مؤسسة أورنج، وهم شباب تتراوح أعمارهم ما بين 12 و25 سنة انقطعوا عن الدراسة ولا يتوفرون على مؤهلات رسمية.
كل ورشات فاب لاب التصامن التابعة لمؤسسة أورنج، أي 38 ورشه في فرنسا و22 في غيرها من بلدان العالم.

 

 

ما الغرض من هذه المسابقة الإبداعية؟

إنَّ هدفنا هو تسليط الضوء على نمط تكوين جديد ومبتكر، وإعطاء دفعة جديدة لدعم الشباب غير المؤهلين. فابتكاراتهم خير دليل على المهارات الرقمية التي اكتسبوها من خلال الفابْ لاب، كما تدُلُّ على قدرتهم على العمل جنبًا إلى جنب.
فضلا عن ذلك، فإبداعاتهم تندرج بشكل ملموس ضمن مسار مهني مبتكر.
من هذا المنبر، نوَدُّ أن نُبرز قدرات هذه المواهب الناشئة أمام العموم والمهنيين: من شركات وموزعين وجماعات إقليمية وهيئات التدريس وإعلاميين...

 

خبر يخص

مسابقةI make 4 my city في دورة 2017 فل ننطلق!

مشاركة هذه المقالة

 

كتابة تعليق

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك
  • تدعم هذه الاستمارة اختصارات SPIP [->عنوان] {{أسود}} {مائل} <اقتباس> <برمجة> وعلامات HTML <q> <del> <ins>. لإنشاء فقرات أترك اسطر فارغة.

بحث