التحدي الثالث لمختبرات التصنيع التضامنية، صوتوا !

أول حوض ذكي!

Lisungi Fablab  -  République démocratique du Congo

يضع الحوض الذكي الابتكار في خدمة النظافة الصحية بغية الحد من انتشار الامراض، مثل الكوليرا، عبر الأيدي المتسخة. يسمح بغسل صحي للأيدي وتجنب لمس حنفية الحوض. يقلل من استهلاك الماء ويمكن أن يتخذ شكل نظام مستقل ومحمول قابل للاستخدام حتى في الليل. بعض من الشباب الناشطين في مختبر التصنيع هذا قد انقطعوا عن الدراسة لأسباب اقتصادية أو بسبب الحروب التي نشبت خلال السنوات الماضية.

اكتشفوا المشروع بالفيديو

المشروع بالصور

أول حوض ذكي!
أول حوض ذكي!
أول حوض ذكي!

اكتشفوا مشاريعا أخرى

"خضار و فواكه معدة في المنزل" FabLab Solidaire Jeunes Sciences de Tunisie   

يحتوي مختبر التصنيع على عدة صناديق متصلة لتكون بمثابة مزرعة ذكية صغيرة تستخدم في البيت: Blockly Farm. توضع كتل السماد العضوي والزراعة إما في الداخل أو في الخارج. جميعها متصلة، تتيح تحكما مكيفا في معدل رطوبة ودرجة حرارة كل...

"علبة مكافحة للتلوث" Ongola FabLab   

ONGO ANAP (تجنب الضجيج و تلوث الهواء)، هي علبة ذكية تخبر مستخدميها بمستوى التلوث الصوتي و الجوي و المخاطر التي يتعرضون لها. مُصممَة ومُصنَعة في مختبر التصنيع ومجهزة ببطاقة أردوينو، تلتقط مستويات الصوت والأوزون ثم ترسلها...

"تخضير أسطح المنازل في تونس" El Fab Space   

كيف يمكن الحد من انبعاثات ثاني أوكسيد الكربون ودعم الاقتصاد الدائري؟ جهاز هضم عضوي متصل بمولدات، يحول النفايات العضوية إلى غاز حيوي يولد الحرارة والكهرباء وإلى أسمدة مشبعة عضويا بمغذيات للغرس على أسطح منازل المدينة! أكثر...

"Uchronica : Kesako ?" FabLab Solidaire Les Petits Débrouillards   

كيف يمكن توعية الأطفال بمسألة البيئة؟ عبر اللعب! هذه هي فكرة شباب مختبر التصنيع العاطلين عن العمل. وهي لعبة هروب (Escape Game) تعليمية حول الطاقات تعرض على اللاعبين المحتجزين في غرفة حل عدة ألغاز ليتمكنوا من الخروج منها....

ترقبوا المزيد من الأخبار،
اشتركوا في رسالتنا الإخبارية

التحدي الثالث لمختبرات التصنيع التضامنية، صوتوا !

في nos FabLabs Solidaires، نوفر تكونا مجانيا للشباب الذين يواجهون صعوبات في حياتهم. يتعلمون التصنيع الرقمي، العمل بروح الفريق، وربما حتى مهنة مستقبلية يوجه تحدينا الدولي إليهم. يسمح لهم بأن يطورا في مختبر التصنيع مشروعا من بدايته إلى نهايته و بإظهار قدراتهم. هذه السنة، يتمحور الموضوع حول التصور بفضل الرقمنة حلولا للتنمية المستدامة في الحياة اليومية.

#Imake4MyCity