I make 4 my city : لعبة شطرنج أم طبق أكل؟

 

المشروع
لعبة شطرنج أم طبق أكل؟

FabLab Pot-au-Fab - Paris  


هل تغريك فكرة أن تصنع بنفسك لوحة شطرنج صالحة للأكل؟ ضافر 13 شابًّا مهاراتهم الرقمية والمطبخية وجاؤا بنموذج أولي الغرض منه أن يرافق الأنشطة التشجيعية حول الصناعة الرقمية والصحة الغذائية، داخل الجمعيات والمستشفيات والمدارس وغيرها.


مَن، ماذا

المبتكرون هم 13 شابًّا تتراوح أعمارهم بين 18 و27 سنة، كلهم منقطعون عن الدراسة أو عاطلون عن العمل، ويتقاسمون معارفهم ومهاراتهم في الفاب لاب. بينما كان الشباب يعملون على تطوير مهاراتهم في مجال الصناعة الرقمية، قرروا إنتاج طقم لصناعة طبق أكل على شكل لوحة شطرنج يمَكِّن من تمرين الذهن واللعب وتقاسم الطعام في نفس الآن.


لماذا

سيمكِّن هذا الطقم من ترويج معلومات ومعارف بشأن الصناعة الرقمية والترويج للعبة الشطرنج كتمرين ذهني والتوعية بشأن الصحة الغذائية، كما سيُمكِّن من إحياء الأنشطة الجماعية بشكل ممتع ومَرِح. وقد تمَّ تصميم طبق الأكل/لوحة الشطرنج هذا خصيصا لكي يُستعمل في المستشفيات والجمعيات ودور المسنِّين المعالين ويُمكن صناعته في أي فاب لاب. وهو يشجِّع على ممارسة الشطرنج ويحفِّز على التفكير بشأن التغذية والرياضة.


كيف

تُمكِّن الصناعة الثنائية والثلاثية الأبعاد من صنع قطع شطرنج تُمَثِّل المشاركين بعد التقاط صورتهم الثلاثية الأبعاد عن طريق المسح الضوئي. ثم يتم تدبيس هذه القطع فوق قطع طعام مكَعَّبة الشكل، تمثِّل أصابع مغذية مختلفة الألوان، تتميز بخصائص مختلفة من حيث عدد السعرات الحرارية، وقابلة للنمذجة بسهولة. ويتم استعمال آلة التقطيع بالليزر من أجل تكييف لوحة بليكسيجلاس لاستقبال الأغذية، وجارور.

 

مشاركة

 

 

اطَّلع على ثلاثة مشاريع أخرى بالصدفة

مزلقة تم صنعها في الفاب لاب التضامني لمدينة بوردو، من أجل جعل هذه الرياضة ذات الطابع الاستراتيجي رياضة مناسبة للأشخاص ذوي الإعاقة. فابوتشيا تلائم جميع رياضات الكرات الحديدية، وجميع الإعاقات.

فابوتشيا

FabLab 127° Cap Sciences - Bordeaux  

تحدي فاب لابات التضامن

تُمكِّن الفاب لابات التضامنية الشباب من اكتشاف الصِّناعة الرقمية. إنَّ تحدِّي Imake4MyCity يقترح عليهم اليوم ابتكار حلٍّ من أجل تطوير ممارسة الرِّياضة للجميع، وفي كلِّ مكان، ودعم وتشجيع الاختلاط في مجال الرياضة، وتغيير نظرة المجتمع إلى الإعاقة. ومن ثمَّة التخفيف من حدة أوجه التفاوت واللامساواة.