التحدي الثالث لمختبرات التصنيع التضامنية، صوتوا !

"تخضير أسطح المنازل في تونس"

El Fab Space   -  Tunisie

كيف يمكن الحد من انبعاثات ثاني أوكسيد الكربون ودعم الاقتصاد الدائري؟ جهاز هضم عضوي متصل بمولدات، يحول النفايات العضوية إلى غاز حيوي يولد الحرارة والكهرباء وإلى أسمدة مشبعة عضويا بمغذيات للغرس على أسطح منازل المدينة! أكثر نباتات فوق الأسطح يعني أكثر طاقة كهربائية للتدفئة المركزية وأكثر أغذية طازجة للعائلة، هذا هو الأثر الثلاثي لمشروع " les toits verts"!

اكتشفوا المشروع بالفيديو

المشروع بالصور

"تخضير أسطح المنازل في تونس"
"تخضير أسطح المنازل في تونس"
"تخضير أسطح المنازل في تونس"

اكتشفوا مشاريعا أخرى

أول حوض ذكي! Lisungi Fablab   

يضع الحوض الذكي الابتكار في خدمة النظافة الصحية بغية الحد من انتشار الامراض، مثل الكوليرا، عبر الأيدي المتسخة. يسمح بغسل صحي للأيدي وتجنب لمس حنفية الحوض. يقلل من استهلاك الماء ويمكن أن يتخذ شكل نظام مستقل ومحمول قابل...

فرن نظيف بأقصى احتراق! FabLab Solidaire Mamiratra   

صممه شباب انقطعوا عن الدراسة، ذوو إعاقات أو يزاولون التعليم النظامي، يوفر فرن الطهي Fab-Stove، أقصى احتراق بأدنى حد من النفايات وبحرارة قصوى وبالتالي طهي عالي السرعة. يمكن تصنيعه بكل سهولة، بفضل تقنية مختبر التصنيع، من...

"البلاستيك رائع!" El Fab Space   

غير قابل للتحلل الحيوي، البلاستيك الذي نجده في كل مكان في حياتنا اليومية مسؤول أيضا على تلوث كوكبنا. Wikiplastic قد صمم في مختبر التصنيع بهدف توعية التونسيين وتحفيزهم على إعادة التدوير. يتمثل المشروع في حاوية جمع المواد...

المرح و إعادة التدوير مع قط طريف! Tecnolab La Rueca   

إذ طُورت حول شخصية قط، Trash Cat، هي منصة إعادة تدوير الكترونية، جد مسلية وسهلة ومصممة للجميع! تعمل بنظام نقاط، محفز ومفيد، حيث يدرك المرء أثار مختلف النفايات، أهمية وطريقة إعادة تدويرها. ولإنجاز ذلك، قام شباب...

ترقبوا المزيد من الأخبار،
اشتركوا في رسالتنا الإخبارية

التحدي الثالث لمختبرات التصنيع التضامنية، صوتوا !

في nos FabLabs Solidaires، نوفر تكونا مجانيا للشباب الذين يواجهون صعوبات في حياتهم. يتعلمون التصنيع الرقمي، العمل بروح الفريق، وربما حتى مهنة مستقبلية يوجه تحدينا الدولي إليهم. يسمح لهم بأن يطورا في مختبر التصنيع مشروعا من بدايته إلى نهايته و بإظهار قدراتهم. هذه السنة، يتمحور الموضوع حول التصور بفضل الرقمنة حلولا للتنمية المستدامة في الحياة اليومية.

#Imake4MyCity